الثلاثاء، 21 يونيو، 2016

حل الانقسام بين صعوبة التوافق وضرورة البدء بالمقاومة



هنالك اتفاق بين الكثيرين أن حل ما يسمى بالانقسام والمصالحة لن يتم إلا من خلال مشروع وطني يجمع الكل الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الصهيوني.

لكن ما العمل وحركة فتح ترفض مجرد مناقشة ذلك وقررت رهن الشعب الفلسطيني لإرادة الاحتلال الصهيوني؟
الحل يأتي من حماس (وغيرها من فصائل المقاومة) عبر طرح مشروع وطني للمقاومة والبدء بتنفيذه ميدانيًا وسيلتحق به كل المقتنعين بخيار المقاومة، وعندما تصبح حركة فتح جاهزة بإمكانها أن تلحق (وهي لن تجهز بعد مئة عام).

أما أن نجمد كل شيء بانتظار تفاهم فلسطيني لن يأتي أبدًا فهذا هو العبث بعينه.

ليست هناك تعليقات: