الثلاثاء، 26 يناير، 2016

فيتنام وانتفاضة القدس




قبل 48 عاماً في 31/1/1968م بدأ الفيتكونغ (ثوار فيتنام الشمالية)هجومًا ضخمًا تحت مسمى العملية تيت، قتل في العملية 32 ألف ثائر من الفيتكونغ مقابل ألف جندي أمريكي فقط.

أي قتل 32 ثائر مقابل كل جندي أمريكي، ولم يستطيعوا السيطرة على أي مدينة أو قاعدة عسكرية، لكنها كانت نقطة التحول التي أدت لهزيمة الأمريكان في فيتنام.

لم يكن لديهم فلاسفة يقولون #‏فيتنام_بحاجة_إلى_أبنائها_أحياء، أما في انتفاضة القدس فمقابل كل 5 شهداء هنالك قتيل صهيوني واحد، وإجمالي عدد الشهداء لم يتجاوز 170، والفلاسفة والمشبوهون في بلادنا يقولون


ليست هناك تعليقات: